Overblog Follow this blog
Edit post Administration Create my blog
sora-k.over-blog.com

صور جميلة ومتنوعة غايه فى الروعه الجزء 29

 

 

 

 

 

من غير كلام ولا سلام, فقط مرورها أمامه من يوم لآخر بِحُكم أنهم جيران في المسكن, جَعَله يغرم بها لدرجة الجنون, فرغم أنه فتى في ريعان شبابه إلاّ أنه كان عاديا وبسيطا جدا لا يملك شيئا يميزه عن أقرانه, وحتى خجله الشديد جعله يتراجع مرارا وتكرارا في الحديث معها والإعتراف لها بحبه, الشيء الذي جعله يفكر في الطريقة السليمة للإرتباط بها عن طريق خطبتها رسميا من وليّ أمرها, فقد كانت جميلة وذات أخلاق عالية, الشيئان اللذان قلما تجدهما مجتمعان في نفس الفتاة.
 

Share this post

Repost 0